(الأمة): لا علاقة لمقترح هيكلة (نداء السودان) بعودة (المهدي)

الحبيب الأستاذ محمد عبدالله الدومة نائب رئيس حزب الأمة القومي
الحبيب الأستاذ محمد عبدالله الدومة نائب رئيس حزب الأمة القومي

6 مايو 2015

الخرطوم: عبدالناصر الحاج

قطع نائب رئيس حزب الأمة القومي محمد عبدالله الدومة بإستحالة عودة رئيس الحزب الامام الصادق المهدي للبلاد قبل الفراغ من مهامه المتمثلة في التسويق لنداء السودان وإعلان باريس على أكمل وجه، مشيراً إلى أن عودة المهدي تحددها مؤسسات الحزب وليس هناك أي جهة أخرى تستطيع التأثير على الامام وإقناعه بالعودة للسودان دون موافقة مؤسسات الحزب بذلك. وقال الدومة (للسياسي) امس ان هناك انباء راجت بان مقترح هيكلة قوى نداء السودان مقترح يتبناه حزبه وقال نحن منذ البداية اتفقنا مع كل مكونات قوى نداء السودان بأن الوثيقة هي في الأساس هادفة لتكوين آلية تنسيقية لتقريب وجهات النظر بين أطياف المعارضة السودانية على كافة مستوياتها المدنية والمسلحة، لكننا أشرنا الى أن مسيرتها قد ترتبط بضرورة تنسيق أكبر يتمخض عنه بعض الإجراءات الإصلاحية التنظيمية، وأضاف الآن يدرس الحزب مقترحا حول ضرورة هيكلة نداء السودان بأن تصبح رئاسة قوى المعارضة دورية يتناوب فيها رؤساء المكونات التي تشكل قوى نداء السودان لإحداث أكبر قدر ممكن من المشاركة وتنسيق الأدوار، مشدداً على أن مقترح هيكلة قوى نداء السودان لا علاقة له من بعيد أو من قريب بعودة الصادق المهدي للسودان، وزاد بأن المؤتمر الوطني لا زال يصر على قيادة عدة محاولات لأجل عودة المهدي، ولكننا في الحزب نرفض تطفل الحزب الحاكم وتدخله في شؤوننا الداخلية ونرى أن عودة رئيس الحزب مرهونة باستكمال مهامه بالخارج وهي حصرياً بيد مؤسسات حزب الأمة القومي ولا أحد أو جهة لها حق في تحديد عودته من عدمها – وفقاً لحديث الدومة.

السياسي

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*