الحبيب الإمام الصادق المهدي يلتقي بوفد من حركة العدل والمساواة

دولة الحبيب الإمام الصادق المهدي حفظه الله ورعاه رئيس حزب الأمة القومي وإمام أنصار الله ورئيس الوزراء الشرعي والمنتخب للسودان وعضو مجلس التنسيق الرئاسي لقوى نداء السودان ورئيس المنتدى العالمي للوسطية والفائز بجائزة قوسي للسلام لعام 2013 وعضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان وعضو نادي مادريد للحكماء الديمقراطيين والمفكر السياسي والإسلامي مع وفد من حركة العدل والمساواة
دولة الحبيب الإمام الصادق المهدي حفظه الله ورعاه رئيس حزب الأمة القومي وإمام أنصار الله ورئيس الوزراء الشرعي والمنتخب للسودان وعضو مجلس التنسيق الرئاسي لقوى نداء السودان ورئيس المنتدى العالمي للوسطية والفائز بجائزة قوسي للسلام لعام 2013 وعضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان وعضو نادي مادريد للحكماء الديمقراطيين والمفكر السياسي والإسلامي مع وفد من حركة العدل والمساواة

التقى الحبيب الإمام الصادق المهدي حفظه الله ورعاه زعيم حزب الأمة القومي ورئيس الوزراء الشرعي والمنتخب للسودان، بمقر إقامته في القاهرة يوم الخميس الماضي 31 مارس 2016، التقى بوفد من أعضاء المكتب التنفيذى بحركة العدل والمساواة الذي تكون من المهندس أبوبكر حامد نور أمين التنظيم والإدارة رئيس الوفد والأستاذ بابكر حسن حمدين أمين الشئون الإجتماعية والأستاذ بحر أدم كرامة أمين ولاية غرب دارفور والسيد عيسى أحمد محمد أمين ولاية جنوب دارفور والأستاذ جمال حامد مقرر أمانة الشئون السياسية بالعدل والمساواة السودانية. وتناول اللقاء قضايا الراهن السياسي وما تمخض من مواقف بعد جولة المشاورات التى جرت بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا فى الفترة ما بين 18-12مارس 2016م. وأمن الجانبان على ضرورة وحدة قوى المعارضة وهيكلة قوى نداء السودان ، وتفعيل الحراك الجماهيرى اليومى وصولاً للتغيير المنشود وثمن وفد العدل والمساواة دور حزب الأمة القومى الرائد فى مسيرة النضال الوطنى .

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*