الحبيب الإمام الصادق المهدي ينعي الراحلة الأستاذة فاطمة أحمد إبراهيم

سماحة دولة الحبيب الإمام الصادق المهدي حفظه الله ورعاه رئيس حزب الأمة القومي وإمام أنصار الله ورئيس الوزراء الشرعي والمنتخب للسودان وعضو مجلس التنسيق الرئاسي لقوى نداء السودان ورئيس المنتدى العالمي للوسطية والفائز بجائزة قوسي للسلام لعام 2013 وعضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان وعضو اللجنة التنفيذية لنادي مدريد للحكماء والرؤساء السابقين المنتخبين ديمقراطياً والمفكر السياسي والإسلامي
السيدة الراحلة فاطمة أحمد إبراهيم إحدى رائدات الحركة النسوية في السودان والقيادية في الحزب الشيوعي عليها رحمة الله

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

12/8/2017م

نعي الأستاذة فاطمة أحمد إبراهيم

الأستاذة فاطمة من رائدات الدعوة لحقوق المرأة، ومن الناشطات في الدعوة للديمقراطية إبان نظم التسلط الاستبدادي في البلاد.

ومع اختلافنا الفكري والسياسي حول المصير الوطني، نشهد لها بالاجتهاد في العمل من أجل المبادئ التي آمنت بها.

ومن المحزن أن تلفظ آخر أنفاسها في دار الغربة من الوطن، وإن كانت ظروف الاستبداد قد جعلت المواطنين في غربة داخل الوطن.

رحمها الله فرحمته كما قال (وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ)
، وأحسن عزاء ابنها أحمد، وسائر أفراد أسرتها، وزملائها في العمل العام.

الصادق المهدي

__________________________________________________

سورة الأعراف الآية (156)

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*