حول زيارة الحبيب الإمام الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي وإمام أنصار الله إلى الدامر

ضمن زيارات الحبيب الإمام الصادق المهدي حفظه الله ورعاه زعيم حزب الأمة القومي وإمام أنصار الله الولائية في إطار التعبئة السياسية واللقاءات الجماهيرية والتبشير بإستراتيجية الحزب الداعية للسلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي والعدالة الإجتماعية، يتجه الحبيبب الإمام والوفد المرافق له لأرض عكير الدامر بولاية نهر النيل:

وقالت دائرة الإعلام بالأمانة العامة لحزب الأمة القومي في بيان لها بأنه سوف يتوجه بمشيئة الله تعالى وفد رفيع المستوى من حزب الأمة القومي بقيادة الحبيب الإمام الصادق المهدي رئيس الحزب إلى ولاية نهر النيل يوم السبت الخامس من أغسطس الحالي، في خامس زياراته الولائية، والتي تأتي في إطار التعبئة السياسية والتبشير بإستراتيجية الحزب للسلام العادل والحوكمة الديمقراطية.

وذكر البيان أن الوفد سوف يضم قيادات من مجلس التنسيق الأعلى والمكتب السياسي والأمانة العامة واعلاميين، وسوف يشارك الوفد بإذن الله في اللقاء الجماهيري الحاشد ظهر السبت بمدينة الدامر والذي سيخاطبه بجانب الحبيب الإمام رئيس الحزب الأستاذة سارة نقد الله الأمينة العامة والدكتور محمد المهدي حسن رئيس المكتب السياسي والحبيب طه أحمد سعد رئيس الحزب بالولاية.

وأشار البيان على أن الوفد سينخرط في اجتماعات مع مؤسسات الحزب بالولاية وقوى نداء السودان وقطاعات المهنيين والمرأة والشباب والطلاب والفئات والتنظيم، كما سيقوم الوفد بعدد من الزيارات الاجتماعية بالولاية، ومن المأمول أن يعقد الوفد مؤتمراً صحافياً قبل عودته إلى الخرطوم في نفس اليوم.

كما أضاف بيان دائرة الإعلام بالأمانة العامة لحزب الأمة القومي أن كافة ترتيبات زيارة الحبيب الإمام ووفده قد اكتملت بالولاية وسط حماس متدفق وهمة عالية واستعداد متميز، كأهم عوامل نجاح الزيارات الولائية، والتي تؤكد عظمة وصلابة جماهير الحزب ومنعة وعراقة الحزب رغم حملات الاستهداف الواسعة من النظام الغاشم.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*