منتدى الجزيرة الحادي عشر يناقش أزمة الدولة ومستقبل الشرق الأوسط

دولة الحبيب الإمام الصادق المهدي حفظه الله ورعاه رئيس حزب الأمة القومي وإمام أنصار الله ورئيس الوزراء الشرعي والمنتخب للسودان وعضو مجلس التنسيق الرئاسي لقوى نداء السودان ورئيس المنتدى العالمي للوسطية والفائز بجائزة قوسي للسلام لعام 2013 وعضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان وعضو اللجنة التنفيذية لنادي مادريد للحكماء والرؤساء المنتخبين ديمقراطياً والمفكر السياسي والإسلامي

 

 

 

بدعوة من مركز الجزيرة للدراسات سوف يشارك الحبيب الإمام الصادق المهدي حفظه الله ورعاه زعيم حزب الأمة القومي وإمام أنصار الله ورئيس الوزراء الشرعي والمنتخب للسودان، سوف يشارك بمشيئة الله منتدى الجزيرة في دورته الحادية عشرة بالعاصمة القطرية الدوحة تحت عنوان “أزمة الدولة ومستقبل النظام الإقليمي في الشرق الأوسط. 

وسوف يكون من المتحدثين بإذن الله في الجلسة الحوارية الأولى: الدولة العربية: سياقات النشأة ومظاهر الأزمة الراهنة.

*******

ينظِّم مركز الجزيرة للدراسات “منتدى الجزيرة” في دورته الحادية عشرة بالعاصمة القطرية الدوحة، يومي 15-16 إبريل/نيسان 2017، تحت عنوان: أزمة الدولة ومستقبل النظام الإقليمي في الشرق الأوسط.

تأتي هذه الدورة من المنتدى في سياق ما يشهده عدد من الدول العربية من أزمات حادة تهدد أمنها واستقرارها ووحدتها الترابية. وهي أزمات -كما يرى منظِّمو المنتدى- ليست وليدة اليوم وإنما تعود في جذورها إلى تشوهات ورثتها عن فترة الاستعمار وما خلَّفته من تبعية للخارج على المستوى الدولي، وتجزئة على المستوى الإقليمي، واستبداد على المستوى المحلي، وكانت حصيلتها تعدد مظاهر فشل الدولة العربية سواء في قدرتها على بناء نظام سياسي تعددي، أو في مسعاها نحو بناء اقتصاد قوي ونموذج تنموي مستدام، أو في إدارة علاقات دولية متوازنة بعيدًا عن التبعية والتذيل للقوى الأجنبية، كما فشلت -والكلام لا يزال لمنظمي المنتدى- في تأسيس إجماع وطني ونحت هوية وطنية جامعة قادرة على إدماج كافة مكونات المجتمع، فضلًا عن عجزها عن تحقيق التكامل العربي وردم الهوة التي خلقتها خرائط وتسويات ما بعد الحرب العالمية الأولى والثانية بين القوى الدولية المتصارعة.

يستضيف المنتدى لمناقشة هذا الموضوع نخبة من القادة والسياسيين والمثقفين والإعلاميين من مختلف أنحاء العالم في جلسات تمتد على مدى يومين تناقش المحاور التالية:

  • الدولة العربية وسياقات النشأة.
  • أسباب الفشل ومظاهر الأزمة.
  • هل لا يزال الربيع العربي يمثِّل أفقًا للإصلاح والتغيير على مستوى الدولة والإقليم؟
  • مائة عام على وعد بلفور: ماذا يعني وجود دولة إسرائيل في المنطقة؟
  • خيارات العرب إزاء القوى الإقليمية الصاعدة: هل الصراع بين المشاريع الإقليمية حتمي؟
  • أي مستقبل ينتظر منطقة الشرق الأوسط؟

_____________________________________________

جلسات اليوم الأول 15 أبريل/نيسان

محاور للنقاش

  • السياقات التاريخية لنشأة الدولة العربية وأثرها على الأزمات المركبة التي تعيشها اليوم
  • دور الاستعمار وخرائط سايكس بيكو في هشاشة دولة الاستقلال وفشلها التنموي على اختلاف النماذج التي اتبعتها
  • الفشل الديمقراطي في المنطقة العربية، أسبابه وأثره على وحدة الدولة وانسجام المجتمع واستقرار المنطقة
  • غياب العدالة وفشل الإدماج الاجتماعي ودورهما في تفجر الصراعات وبروز نزعات التطرف والعنف والتمرد على الدولة
  • الكلفة السياسية والاقتصادية لحالة الانقسام العربي وفشل مشاريع الوحدة وتعثر مبادرات التكامل الإقليمي

المتحدثون

  • رياض حجاب، رئيس الوزراء السوري الأسبق والمنسِّق العام للهيئة العامة للمفاوضات​
  • الصادق المهدي، رئيس وزراء السودان الأسبق وزعيم حزب الأمة​
  • يوسف الشويري، أستاذ التاريخ في معهد الدوحة للدراسات العليا​
  • هيثم غالب الناهي، باحث عراقي ومدير عام المنظمة العربية للترجمة
  • محمد جبرون، أستاذ التاريخ والباحث في مركز التربية والتكوين في المغرب
  • محمد محسوب، وزير الشؤون القانونية والمجالس النيابية الأسبق في مصر

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*