الحبيب الإمام الصادق المهدي رئيس المنتدى العالمي للوسطية في نيجيريا للمشاركة في المؤتمر الدولي الأول بلاغوس

الحبيب الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي وإمام الأنصار المنتخب ورئيس الوزراء الشرعي للسودان ورئيس المنتدى العالمي للوسطية والفائز بجائزة قوسي للسلام لعام 2013 وعضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان وعضو نادي مادريد للحكماء الديمقراطيين والمفكر السياسي والإسلامي والحبيب الأمير عبدالمحمود أبو الأمين العام لهيئة شئون الأنصار للدعوة والإرشاد
الحبيب الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي وإمام الأنصار المنتخب ورئيس الوزراء الشرعي للسودان ورئيس المنتدى العالمي للوسطية والفائز بجائزة قوسي للسلام لعام 2013 وعضو المنظمة العربية لحقوق الإنسان وعضو نادي مادريد للحكماء الديمقراطيين والمفكر السياسي والإسلامي والحبيب الأمير عبدالمحمود أبو الأمين العام لهيئة شئون الأنصار للدعوة والإرشاد

توجه الحبيب الإمام الصادق المهدي صباح اليوم الي نيجيريا وذلك للمشاركة فى مؤتمر المنتدى العالميّ للوسطيّة الدّوليّ الأوّل في مدينة لاغوس بنيجيريا. ويأتي المؤتمر تحت شعار “الإسلام في أفريقيا ومواجهة التطرف الدّينيّ”. وسينعقد المؤتمر في يومي السبت والأحد 8 و9 من شهر أغسطس عام 2015م الموافقين للثاني والعشرين والثالث والعشرين من شهر شوّال عام 1436ه.

ويخاطب الحبيب الإمام الذي يشغل منصب رئيس المنتدى صباح يوم غداً بإذن الله الجلسة الافتتاحية للمؤتمر بكلمة يشرح فيها أسباب التطرف الديني وضرورة أن تكون خطة معالجته مخاطبة لكافة الأسباب التي دفعت إليه وغير محصورة في الملف الأمني فقط.

على صعيد متصل يتوجه الحبيب الأمير عبد المحمود أبو الأمين العام لهيئة شؤون الأنصار إلى لاغوس للمشاركة في نفس المؤتمر بتقديم ورقة بإسم ” الآثار وانعكاسات الفكر الديني المتطرف ” وذلك في اليوم الثاني.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*